الجمعة، 8 مايو، 2015

ملاحظة (53)

كم هو جميل أن نحظى بأحلامنــا .. رغم أنه مؤلم أن نفارقها 
سيما أننا لم نضع في الحسبــان أو تناسينا أن بعضها عابــر 

لا أستطيع وصف مقدار وكم سعــادتي حينما مارستُ مهنتي ، دوري 

كأخصائية اجتماعية في أحد المستشفيات ، رغم اصرار البعض من أهلي على تركها مراعاة للظروف
إلا أنني أخبرتهم أن لا أحد يستطيع أن يتخلى عن أحلامه وإن ساومته في ذلك حياة .

3 شهــور خبــره

ملاحظة (52)

من أعجب سنن الكون إنسان يحويه ِإنسان ..
اللهم يسَر عليً ولادتي واجعله ياربِ تقيــاً



قد لا أشعر اليوم بمشــاعر الأمــومة الحقــه لكنني منتظره لما يشعرون

الخميس، 18 سبتمبر، 2014

ملاحظة (51)

فكم لله من لطف خفي 
يدق خفاه عن فهم الذكي 
وكم أمر تًســاء به صباحاَ
وتأتيك المسرة بالعشي 


قد تأتي الدنيا على الانسان شديدة عاتية 

تشبعه هماً وكمدا

وتضيق وتستحكم وبلطف الله تفرجٌ



لقد كان الشعور مختلفاً مع أول باقة 

غرامية من عميد القلب ورفيق الدرب 


لم أكن حزينة جداً لأن الاستقرار الوظيفي لم يقدم بعد 
في خضم التجارب والمحاولات 

ولكن كل ما أملكه هو (الأمل(

وأن الوقت المناسب لتحمل مسؤوليات أكثر وتغييرات
لم يحن بعد ...

السبت، 31 أغسطس، 2013

ملاحظة (50)

بإمكاني أن أحافظ على هويتي - أخصائية- بالعلم والقلم بالإلهام
كما بإمكاني أن أعيش بدوري في مجال الفني
كذلك يمكنني أن أوفق بين الأدوار وأنسق بين المجالات
فإن تبحرنا ... وإن تمرسنا تمكننا لن نحتاج للكثير من الوقت ..
وسنحصد ثمار أدوارنا
بإذنه تعالى
أنا لن أنتظر أن تجدني هويتي بل سأبحث عنها..
فالنجاح ليس مرتبط بمكان ولازمن ولا أشياء لوحدها
،

ولا مجال لليأس بيننا






㋡ | ㋛ | ツ



❤ | ❥ | ♡ | ♥ | ღ | ɞ

❀ | ✿ | ❁ | ✾ | ✽ | ❃ | ❋
Ƹ̴Ӂ̴Ʒ | ƸӜƷ | εїз
♪ | ♫ | ♩ | ♬ | ♭ | ♮ | ♯

★ | ✩ | ✮ | ✯ | ✰ | ☆ | ⋆ | ╰☆ |╮✡ | ۞
♥ | ♦ | ♣ | ♠
♡ | ♢ | ♤ | ♧


الخميس، 22 أغسطس، 2013

ملاحظة (49)

الجرح في ساقي لا أدري متى لكنني أحاول استعادة الذاكرة بالأمس كم كان يوماً عصيباً ومزاجاً حاداً .. يوماً أيقنتُ فيه ان من أقسى الصدمات تلك التي تكون بوجه السراب ...،
كرهتُ الوظيفة وشاهدتُني أمزق تلك الشهادة أشلاء ... جزء منها في وجه الجامعة وآخر بوجه الأنظمة وثالث بجبهة المجتمع ..

 هذا هو لسان حال  تخصصاتنا والخيارات .. بل عدم تطابق المحتوى مع الواقع .. ومحدودية الفرص رغم كمّها الهائل ،

كرهت ألقابي ومسمياتي وكل التفاصيل وددت أمحوها ..!. ارمم بقايا أحلامي .. علها تخرج بانسان جديد يوماً ما.

لقد انتهت فترة التدريب وتم التعرف على طبيعة العمل وتم اكتشاف الحقائق المرة وماا أتعسه من قرار كان قبل اربعة سنوات لم تزدنا الافلسفة... ولربما نجدنا في مكان آخر،ومع أن العلم حياة وكم وددناه حي تطبيقي .. ،

نعم هذا هو لسان حال كل .. من صدمه السراب ، أو الغير متوقع ، نقص التدريب .. نقص التأهيل الهوة الشاهقة بين المدروس والملموس
هنا في مملكتنا الحبيبة حيث التطور والازدهــار نبتسم

- انتهى

الأربعاء، 14 أغسطس، 2013

ملاحظة(48)

الاسبوع الأول من بعد إجازة العيد..تعرفنا على الأخوات منسقات الأقسام ، سواء التجميل أوالجلدية أوالتسويق والاعلام...
فكانت هنالك طباعة للجدول التدريبي ماقبل الترسيم ... والهدف منه تعاملنا مع مختلف الأقسام من استقبال .. ومواعيد
.. قسم الطوارئ والمكاتب والسجلات ... تعاملنا مع الطاقم ومعرفة ماهية عملهم والأهم المشكلات التي يطلبوننا بها ..

\\\\\\\\\

اليوم الأول كان مع الأخصائيات والأيام الباقية تكون مع الأقسام المختلفة ثم بعد فترة التدريب يتم الترسيم النهائي
 واقتصاص البطاقة الخاصة بالمستشفى واستخراج الرقم الوظيفي وتفصيل الزي الرسمي ... والجديّـة

\\\\\\\\\

بكل قسم دخلناه وبكل يوم ذهبناه كانت هنالك حكايا جديدة منها المشجي ومنها مايحتاج إلى التفكر..
فتمر بنا الذاكرة عابرة على ... حكاية المديرة التي كادت أن تخرج من دنياها .. وهي قبل أشهر تعد
لزفاف ابنها ....
وتمر بنا حكاية العربية التي شمت رائحة العنصرية من قسم الاستقبال أو تهيأتها
وتمر بنا حكاية تلك المسنة التي تتوجع بقسم الغسيل الكلوي ....
نعم ، فما اضعف الانسان ... ! وما أحوجه للإحسان
تعلمنا تلك المشاهد التجلد والصبر على أحوال لاتعد شيئاً مقابل مانرى ..
تعلمنا أن الصحة فرصة ... وأنها تاج ليس أبدي ...، وأن الحياة مهلة وان الممات خلود
ويمر بنا مالايسعنا ذكره ...،..  وصفه نقله في الحال

\\\\

و كل جو جديد .. يأخذ وقتاً كي يحدث التكيف معه ، والانسجام
رغم المتاعب إلا هنالك فائدة تجنى ليست مادية بحتة هي وظيفة انسانية
هي ... استثمار للحياة ، هي خروج من حالة الجمود والسكون إلى الحركة والدوران
هي ..باختصار تجربة تستحق المغامرة ... وأملنا الثبات والمثابرة ،
ونسال الباري جل عُلاه أن يوفقنا فيما يحبه ويرضاه .

الأربعاء، 7 أغسطس، 2013

ملاحظة(47)

اجراءات التحرير من نطاق الكلية كانت طويلة وعلى فترات
سافرتُ بعد الاختبارات مباشرة عدتُ لأبدأ بالإجراءات لم أنته منها إلا بعد عودتي من السفر الآخر ...
الذي لم نخطط له .. لكننا تمنيناه ... وحلمنا بالسفر الآول فصار حقيقة ... رغم المشاغل إلا أننا أنهينا 
المهمات لقد تعبنا فعلاً ... كونها تجربة جديدة ... ، وانطلقنا بعدها لمااا بعد  ... وهاا قد

انتهينا من اجراء المقابلات ولا زلنا نترقب ماذاا بعد ؟؟...
كيف ستكون الأجواء .. ما نسبة رضانا عن كل شيء
الأمنية بالقبول تحققت هذا ما أقول .. وفي زمن قياسي
قبل كثيرات ولكل منهن خطة مختلفة وكثيرات يرسمن الآن خطط.
وسبحانه جعل لجهودي أقداراً وأثمان ..هذا مالم يشعر به كثيرون !
كنتُ سعيدة حينما ناداني المدير بــ أستاذة ... شعرت أنها ولادة جديدة!
 صادقة مختلفة عن كل المجاملات .. لأنها بوقتها . وغداً أجمل بإذن الله
قد ندخل التاريخ بشيء أكمل ، آمل أن أحب عملي وأستمر به بشغف